facebook
listenlive

محمد بن راشد يطلق منطقة 2071 لتكون نواة لتصميم المستقبل

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، أن دولة الإمارات ماضية في بناء نموذج عالمي لتحقيق الأفكار الإبداعية لخدمة البشرية وأن رؤية الإمارات المئوية 2071 المستوحاة من المحاضرة التاريخية لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة تمثل نِبراساً وطنيًا في مختلف المجالات.

جاء ذلك خلال إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لشارة البدء في منطقة “2071” حتى تكون نواة أساسية لنموذج الإمارات 2071 في تصميم المستقبل وذلك بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي ومعالي محمد عبدالله القرقاوي، رئيس المكتب التنفيذي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم 

وقال سموه: ” نعمل على أن تكون دولة الإمارات محركاً رئيسياً لمستقبل الحكومات، واليوم نطلق منطقة “2071” في قلب مدينة دبي لتصميم المستقبل، حيث تتجمع العقول البنَّاءة، وتتشارك فيه الآراء وتجتمع الخبرات المختلفة على أرض الإمارات لتبتكر وتصنع وتساعد العالم في مواجه تحديات المستقبل المختلفة، وتكون نواة تختصر مستقبل العالم في خمسين عام”.

وأشار سموه أيضا: “إن المنطقة نواة للفكر الحكومي والخاص حيث تتلاقى الأفكار مع طاقات الشباب وتتجدد الإبداعات في ظل شراكة فعالة من قبل المؤسسات والشركات العالمية لتصميم مستقبل أعظم للعالم”.

وأضاف سموه: منطقة “2071” تأتي توافقًا مع رؤية مئوية الإمارات 2071، والتي تهدف إلى أن تعيش أجيال المستقبل في دولة الإمارات حياة أسعد في بيئة أفضل ومع فرص أكبر وتواصل أقوى وأكثر تأثيراً مع العالم. جميع المؤسسات الكبيرة والمتوسطة والعقول المبتكرة مُرحب بها لتكون شريكًا ومحفزا أساسيا في هذا المشروع الضخم الذي يدر الخير لكل العالم، ويرسم مستقبلًا أكثر إشراقا للمنطقة، وسوف تكون منطقة “2071” بمثابة الوجهة التي يقوم فيها الأشخاص والمؤسسات الخلاقة معًا بتقديم الحلول المناسبة للتحديات الجِسام التي
تواجهها البشرية وتصميم مستقبل العالم.

ووفقا لمئوية الإمارات 2071 التي تشكّل برنامج عمل حكومياً طويل الأمد، مستمداً من المحاضرة التاريخية لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لأجيال المستقبل ، تمثل منطقة “2071” شهادة دولة الإمارات العربية المتحدة لمستقبل البشرية المبدعة والتي سيشارك فيها كل من المختبرات المتخصصة ووحدات الابتكارX، وأصحاب رؤوس الأموال المخاطرة، ومراكز الأبحاث والتطوير، والأشخاص المبدعين، والشركات الناشئة الأكثر ديناميكية بهدف تطوير ووضع الحلول المبتكرة من أجل تقدم البشرية ولتحقيق أهداف مئوية الإمارات، وذلك بمساعدة أحدث الابتكارات والانجازات في مجال التقنية.

وتعتبر منطقة “2071” مقراً للشركات والخدمات والمختبرات الذكية العالمية، والتي تهدف للتناغم والتناسق في شتى المجالات، وتتخذ من أبراج الإمارات مقرا لها، حيث تعمل على خلق حلول وأدوات ابتكارية جديدة تتناسب مع تكنولوجيا ومتطلبات المستقبل، وسوف تعمل المنطقة على توحيد الجهود والمبادرات التي تستهدف الوصول للمستقبل، وسوف تكون مظلة تضم جميع المسرعات الحكومية ومسرعات دبي للمستقبل ومركز شباب العالم. ويستهدف المشروع استقطاب المؤسسات الكبرى والمتوسطة والتي تمتلك مختبرات تستهدف لرسم رؤى وأدوات وحلول تكنولوجية للمستقبل.
هذا ويُشتق اسم منطقة “2071” من الرؤية المئوية لدولة الإمارات العربية المتحدة 2071، والتي تحدد مرور 100 عام على إنشاء دولة الإمارات؛ وتسعى المئوية من خلال رؤيتها وأهدافها، إلى الاستثمار بالدرجة الأولى في شباب الإمارات، والعمل كي تكون دولة الإمارات أفضل دولة في العالم، وأكثرها تقدماً، وذلك ضمن استراتيجية شاملة، بحيث يتم تحقيق النتائج والمستهدفات بحلول الذكرى المئوية لقيام دولة الإمارات العربية المتحدة في عام 2071 .

وتعتبر منطقة “2071” نموذجا إبداعيا تُصدره الإمارات للعالم، قابل للتطبيق في أي مدينة، حيث تجتمع فيه الحكومات والعقول الشابة لتصميم المستقبل.

 

Send this to friend